🌿🌻اللهم صل وسلم على الحبيب المصطفي واله وصحبه اجمعين عدد ما شرقت الشمس وغربـــت الى يــــــوم يبعثووووووون🌻🌿
النتائج 1 إلى 10 من 10

الموضوع: تفسير سوره البقره-الجزء الرابع والعشرون

  1. #1
    مدير عام الصورة الرمزية 🌻مريم🌻
    تاريخ التسجيل
    May 2015
    الدولة
    algeria
    المشاركات
    9,091
    شكراً
    6,138
    تم شكره 7,415 مرة في 2,958 مشاركة

    تفسير سوره البقره-الجزء الرابع والعشرون

    151*- 152*}*{ كَمَا أَرْسَلْنَا فِيكُمْ رَسُولًا مِنْكُمْ يَتْلُو عَلَيْكُمْ آيَاتِنَا وَيُزَكِّيكُمْ وَيُعَلِّمُكُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَيُعَلِّمُكُمْ مَا لَمْ تَكُونُوا تَعْلَمُونَ * فَاذْكُرُونِي أَذْكُرْكُمْ وَاشْكُرُوا لِي وَلَا تَكْفُرُونِ }

    يقول تعالى: إن إنعامنا عليكم باستقبال الكعبة وإتمامها بالشرائع والنعم المتممة, ليس ذلك ببدع من إحساننا, ولا بأوله, بل أنعمنا عليكم بأصول النعم ومتمماتها, فأبلغها إرسالنا إليكم هذا الرسول الكريم منكم, تعرفون نسبه وصدقه, وأمانته وكماله ونصحه.

    { يَتْلُو عَلَيْكُمْ آيَاتِنَا }*وهذا يعم الآيات القرآنية وغيرها، فهو يتلو عليكم الآيات المبينة للحق من الباطل, والهدى من الضلال, التي دلتكم أولا, على توحيد الله وكماله, ثم على صدق رسوله, ووجوب الإيمان به, ثم على جميع ما أخبر به من المعاد والغيوب, حتى حصل لكم الهداية التامة, والعلم اليقيني.

    { وَيُزَكِّيكُمْ }*أي: يطهر أخلاقكم ونفوسكم, بتربيتها على الأخلاق الجميلة, وتنزيهها عن الأخلاق الرذيلة, وذلك كتزكيتكم من الشرك, إلى التوحيد ومن الرياء إلى الإخلاص, ومن الكذب إلى الصدق, ومن الخيانة إلى الأمانة, ومن الكبر إلى التواضع, ومن سوء الخلق إلى حسن الخلق, ومن التباغض والتهاجر والتقاطع, إلى التحاب والتواصل والتوادد, وغير ذلك من أنواع التزكية.

    { وَيُعَلِّمُكُمُ الْكِتَابَ }*أي: القرآن, ألفاظه ومعانيه،*{ وَالْحِكْمَةَ }*قيل: هي السنة, وقيل: الحكمة, معرفة أسرار الشريعة والفقه فيها, وتنزيل الأمور منازلها.

    فيكون - على هذا - تعليم السنة داخلا في تعليم الكتاب, لأن السنة, تبين القرآن وتفسره, وتعبر عنه،*{ وَيُعَلِّمُكُمْ مَا لَمْ تَكُونُوا تَعْلَمُونَ }*لأنهم كانوا قبل بعثته, في ضلال مبين, لا علم ولا عمل، فكل علم أو عمل, نالته هذه الأمة فعلى يده صلى الله عليه وسلم, وبسببه كان، فهذه النعم هي أصول النعم على الإطلاق, ولهي أكبر نعم ينعم بها على عباده، فوظيفتهم شكر الله عليها والقيام بها؛ فلهذا قال تعالى:*{ فَاذْكُرُونِي أَذْكُرْكُمْ }*فأمر تعالى بذكره, ووعد عليه أفضل جزاء, وهو ذكره لمن ذكره, كما قال تعالى على لسان رسوله:*{ من ذكرني في نفسه ذكرته في نفسي, ومن ذكرني في ملأ ذكرته في ملأ خير منهم }

    وذكر الله تعالى, أفضله, ما تواطأ عليه القلب واللسان, وهو الذكر الذي يثمر معرفة الله ومحبته, وكثرة ثوابه، والذكر هو رأس الشكر, فلهذا أمر به خصوصا, ثم من بعده أمر بالشكر عموما فقال:*{ وَاشْكُرُوا لِي }*أي: على ما أنعمت عليكم بهذه النعم، ودفعت عنكم صنوف النقم، والشكر يكون بالقلب, إقرارا بالنعم, واعترافا, وباللسان, ذكرا وثناء, وبالجوارح, طاعة لله وانقيادا لأمره, واجتنابا لنهيه, فالشكر فيه بقاء النعمة الموجودة, وزيادة في النعم المفقودة، قال تعالى:*{ لَئِنْ شَكَرْتُمْ لَأَزِيدَنَّكُمْ }*وفي الإتيان بالأمر بالشكر بعد النعم الدينية, من العلم وتزكية الأخلاق والتوفيق للأعمال, بيان أنها أكبر النعم, بل هي النعم الحقيقية؟ التي تدوم, إذا زال غيرها وأنه ينبغي لمن وفقوا لعلم أو عمل, أن يشكروا الله على ذلك, ليزيدهم من فضله, وليندفع عنهم الإعجاب, فيشتغلوا بالشكر.

    ولما كان الشكر ضده الكفر, نهى عن ضده فقال:*{ وَلَا تَكْفُرُونِ }*المراد بالكفر هاهنا ما يقابل الشكر, فهو كفر النعم وجحدها, وعدم القيام بها، ويحتمل أن يكون المعنى عاما, فيكون الكفر أنواعا كثيرة, أعظمه الكفر بالله, ثم أنواع المعاصي, على اختلاف أنواعها وأجناسها, من الشرك, فما دونه.


    { 153 } { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اسْتَعِينُوا بِالصَّبْرِ وَالصَّلَاةِ إِنَّ اللَّهَ مَعَ الصَّابِرِينَ }

    أمر الله تعالى المؤمنين, بالاستعانة على أمورهم الدينية والدنيوية*{ بِالصَّبْرِ وَالصَّلَاةِ }*فالصبر هو: حبس النفس وكفها عما تكره, فهو ثلاثة أقسام: صبرها على طاعة الله حتى تؤديها, وعن معصية الله حتى تتركها, وعلى أقدار الله المؤلمة فلا تتسخطها، فالصبر هو المعونة العظيمة على كل أمر, فلا سبيل لغير الصابر, أن يدرك مطلوبه، خصوصا الطاعات الشاقة المستمرة, فإنها مفتقرة أشد الافتقار, إلى تحمل الصبر, وتجرع المرارة الشاقة، فإذا لازم صاحبها الصبر, فاز بالنجاح, وإن رده المكروه والمشقة عن الصبر والملازمة عليها, لم يدرك شيئا, وحصل على الحرمان، وكذلك المعصية التي تشتد دواعي النفس ونوازعها إليها وهي في محل قدرة العبد، فهذه لا يمكن تركها إلا بصبر عظيم, وكف لدواعي قلبه ونوازعها لله تعالى, واستعانة بالله على العصمة منها, فإنها من الفتن الكبار. وكذلك البلاء الشاق, خصوصا إن استمر, فهذا تضعف معه القوى النفسانية والجسدية, ويوجد مقتضاها, وهو التسخط, إن لم يقاومها صاحبها بالصبر لله, والتوكل عليه, واللجأ إليه, والافتقار على الدوام.

    فعلمت أن الصبر محتاج إليه العبد, بل مضطر إليه في كل حالة من أحواله، فلهذا أمر الله تعالى به, وأخبر أنه*{ مَعَ الصَّابِرِينَ }*أي: مع من كان الصبر لهم خلقا, وصفة, وملكة بمعونته وتوفيقه, وتسديده، فهانت عليهم بذلك, المشاق والمكاره, وسهل عليهم كل عظيم, وزالت عنهم كل صعوبة، وهذه معية خاصة, تقتضي محبته ومعونته, ونصره وقربه, وهذه [منقبة عظيمة]* للصابرين، فلو لم يكن للصابرين فضيلة إلا أنهم فازوا بهذه المعية من الله, لكفى بها فضلا وشرفا، وأما المعية العامة, فهي معية العلم والقدرة, كما في قوله تعالى:*{ وَهُوَ مَعَكُمْ أَيْنَ مَا كُنْتُمْ }*وهذه عامة للخلق.

    وأمر تعالى بالاستعانة بالصلاة لأن الصلاة هي عماد الدين, ونور المؤمنين, وهي الصلة بين العبد وبين ربه، فإذا كانت صلاة العبد صلاة كاملة, مجتمعا فيها ما يلزم فيها, وما يسن, وحصل فيها حضور القلب, الذي هو لبها فصار العبد إذا دخل فيها, استشعر دخوله على ربه, ووقوفه بين يديه, موقف العبد الخادم المتأدب, مستحضرا لكل ما يقوله وما يفعله, مستغرقا بمناجاة ربه ودعائه لا جرم أن هذه الصلاة, من أكبر المعونة على جميع الأمور فإن الصلاة تنهى عن الفحشاء والمنكر، ولأن هذا الحضور الذي يكون في الصلاة, يوجب للعبد في قلبه, وصفا, وداعيا يدعوه إلى امتثال أوامر ربه, واجتناب نواهيه، هذه هي الصلاة التي أمر الله أن نستعين بها على كل شيء.
    اللهم ارحم ابي وامي واصلح لي في ذريتي
    لك الحمد ربي حين افتقد قوتي حين يسكنني الوجع حين تتطاير روحي فيشدني ضعفي اليك


  2. 2 عضو قام بشكر العضو 🌻مريم🌻 على المشاركة المفيدة:


  3. #2
    [❀[المراقبة العامة ]❀] الصورة الرمزية زَّيَـنَـــةٍ
    تاريخ التسجيل
    May 2015
    المشاركات
    1,330
    شكراً
    194
    تم شكره 204 مرة في 78 مشاركة
    جزاك.الله خيرااا مريوم

  4. الأعضاء الذين قاموا بشكر العضو زَّيَـنَـــةٍ على المشاركة المفيدة:


  5. #3
    مدير عام الصورة الرمزية 🌻مريم🌻
    تاريخ التسجيل
    May 2015
    الدولة
    algeria
    المشاركات
    9,091
    شكراً
    6,138
    تم شكره 7,415 مرة في 2,958 مشاركة
    ويجزاكي الخير ام شهد بكل حرف في ميزان حسناتك
    اللهم ارحم ابي وامي واصلح لي في ذريتي
    لك الحمد ربي حين افتقد قوتي حين يسكنني الوجع حين تتطاير روحي فيشدني ضعفي اليك


  6. الأعضاء الذين قاموا بشكر العضو 🌻مريم🌻 على المشاركة المفيدة:


  7. #4
    عضـو لجنه سابق الصورة الرمزية القلب الشجاع
    تاريخ التسجيل
    May 2015
    المشاركات
    4,483
    شكراً
    0
    تم شكره 1,572 مرة في 848 مشاركة
    احسنتي مريم جزاك الله خيرا
    يرتدون الأقنعه .. من باب لبس تاج المثاليات
    وكسب الشكر والثنـــــــاء والأشااده بهم ...ولكن بواقع حياتهم ملامحهم تختلف
    تشوبها سواد قلوبهم .. وحقيقة انفسهـــــــــم ..

    سلـب قـلمي بعض تلك الوجــوه اقنعتهــا .. واضـهر حقيقتهــا ....



    لــن أكـون مـثـل اغـلـب الـبـشر ,,,, و لـكـن
    سأكــون كـالـشجـر ,,,, تــرمـيـنـي بـالـحـجـر و أرمـيـك بأحسـن الثمر،،
    ليـــتَ (الأخـــلاق) تُبــــاع ، لأشتريهــا وأعطيهــا صدقــــه لـِ فُقرائهـــا !!




  8. الأعضاء الذين قاموا بشكر العضو القلب الشجاع على المشاركة المفيدة:


  9. #5
    ابو رافي
    ضيف الصورة الرمزية ابو رافي
    جزاك, الله كل خير

  10. #6
    °مــــديـــــرة°°شہٰ۫ﹻٰ۫ـمـہٰ۫ﹻٰ۫ـس° الصورة الرمزية فرح الفلـ๛ـطينيہً
    تاريخ التسجيل
    May 2015
    المشاركات
    141,083
    شكراً
    42,944
    تم شكره 45,941 مرة في 20,970 مشاركة
    جـــــزاك اللــــه خيــــرا

  11. الأعضاء الذين قاموا بشكر العضو فرح الفلـ๛ـطينيہً على المشاركة المفيدة:


  12. #7
    ♡ عضـو مافي منه - فديناه ♡ الصورة الرمزية ✵جمـ✦ـال🌹العـ✦ـاشق✵
    تاريخ التسجيل
    Dec 2015
    الدولة
    Iraq
    المشاركات
    52,201
    شكراً
    17,282
    تم شكره 4,115 مرة في 2,108 مشاركة

  13. الأعضاء الذين قاموا بشكر العضو ✵جمـ✦ـال🌹العـ✦ـاشق✵ على المشاركة المفيدة:


  14. #8
    ♡ عضـو مافي منه - فديناه ♡ الصورة الرمزية ✵جمـ✦ـال🌹العـ✦ـاشق✵
    تاريخ التسجيل
    Dec 2015
    الدولة
    Iraq
    المشاركات
    52,201
    شكراً
    17,282
    تم شكره 4,115 مرة في 2,108 مشاركة
    :

  15. الأعضاء الذين قاموا بشكر العضو ✵جمـ✦ـال🌹العـ✦ـاشق✵ على المشاركة المفيدة:


  16. #9
    عضـو مشـارك الصورة الرمزية سجين الصمت
    تاريخ التسجيل
    Apr 2017
    المشاركات
    103
    شكراً
    13
    تم شكره 3 مرة في 3 مشاركة
    بارك الله فيك
    جزاك الله كل خير
    في ميزان حسناتك إن شاء الله



  17. #10
    {مٌشرفة قسم المنتديات العامة والمواضيع المميزة} الصورة الرمزية امل💖الحياة
    تاريخ التسجيل
    Dec 2016
    المشاركات
    3,620
    شكراً
    18
    تم شكره 2,640 مرة في 1,387 مشاركة
    جزيتي الف خير


    إلى من ملكني بكلمة نطقها وقال لي: أحبك يا حبيبتي..
    علمتني أن الحياة جميلة
    وأن الحب ينتظرني لأرسم على شفتيه أحلى ابتسامة..


    إلى حبيبي...إلى من اطمأنت له روحي..
    إلى من سكن قلبي وعقلي...إلى من خطفني برقته وحنانه..
    إلى من علمني الحب و أسقاني العشق من كأسه..


الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •